عادات صحية

تقوية الذاكرة وعدم النسيان

النسيان والتذكر

يقول الخبراء أن  النسيان الطفيف   أمر طبيعي تمامًا ، خاصة مع تقدم العمر ، وأحيانًا يكون نسيان مكان وضع الأشياء أو المواعيد أو الأشياء البسيطة  أمرًا طبيعيًا للغاية ،  وقد يحدث النسيان مع الشباب وكذلك مع كبار السن ، لأن الذاكرة تعمل بطريقة خادعة في بعض الأحيان ، هناك معلومات تتلاشى فورًا لا يتم تخزينها في الذاكرة ، وهناك معلومات أخرى تختفي ببطء من الذاكرة تدريجيًا ،  وتختلف منحنيات  النسيان وفقًا لمدى أهمية المعلومات بالنسبة للشخص ، ووفقًا للمستوى من  التركيز أو الضغط الذي يعاني منه ، ووفقًا لعوامل أخرى قد تؤثر على ذاكرته. 

زيادة الذاكرة وعدم النسيان

حتى وقت قريب ، كان يعتقد أن الذاكرة انهارت للأسوأ إذا بدأ الشخص في  النسيان  ، ولكن هذا الاعتقاد غير صحيح ، كل يوم هناك فرصة للدماغ لينمو خلايا جديدة إذا تم تزويدها بما هو مطلوب ، وهذا تسمى القدرة على التغيير والنمو في الدماغ المرونة العصبية ، ولأن الدماغ يتغير باستمرار ، تؤثر العادات اليومية على مدى عمله وبالتالي تؤثر على  الذاكرة  . من بين الأشياء الموصى بها لتقوية عمل الدماغ ما يلي: 

إقرأ أيضا:هل غذاؤك صحي
  • اتباع نظام غذائي يقوي العقل “MIND”: النظام الغذائي المتوسطي هو النظام الأكثر صحة على كوكب الأرض ، حيث أن الناس في تلك المنطقة لديهم أدنى معدلات مرض الزهايمر ، وصحتهم في أعلى مستوياتها ، وأعمارهم أطول ، وتعتمد أكبر نسبة من طعامهم هي الخضار والفواكه والحبوب والأعشاب وزيت الزيتون والتوابل ، ثم تأتي الأسماك والمشتقات البحرية في المرتبة الثانية ، تليها مشتقات الحليب ، لحوم الطيور والبيض في المركز الثالث ، والرابع المكان هو اللحم والحلويات ، وهو أقل ما يأكلونه.
أظهرت الدراسات التي أعقبت حالات ألف من كبار السن الذين اتبعوا هذا النظام الغذائي بدقة لمدة ثماني سنوات ، أن نسبة مرض الزهايمر انخفضت بنسبة 53٪ ، وأولئك الذين لم يتبعوه بالكامل ، لكنهم غيروا عاداتهم ، قللت أيضًا من معدل إصابتهم حوالي 35٪.
  • تناول الأطعمة المدعمة بالذاكرة: هناك العديد من الأطعمة التي تحارب  النسيان  وتقوي  الذاكرة  مثل الأفوكادو والتوت بجميع أنواعه والأسماك والشوكولاتة الداكنة والخضروات الورقية والمكسرات وزيت الزيتون.
  • تجنب الدهون غير الصحية: الدهون المتحولة في الأطعمة المصنعة تؤذي العقل وتساهم في أمراض القلب والسكتة الدماغية والسكري والسمنة والسرطان ، وتناول هذه الدهون يؤثر على  الذاكرة  ويزيد أيضًا من خطر الاكتئاب بنسبة تصل إلى 50٪.
  • تجنب السكريات: السكر الأبيض هو أحد أسوأ العناصر الغذائية التي تضر الدماغ  والذاكرة  ، وزيادة السكر تؤثر على الانتباه والمزاج ، مما يسبب مشاكل التعلم والاكتئاب ، وارتفاع مستويات السكر في الدم يؤثر على الدماغ ، وخاصة الجزء المرتبط بالذاكرة.
  • شرب الماء: نظرًا لأن كمية الماء تؤثر على الدماغ ، فإن الماء هو أحد أفضل المنشطات للدماغ ، حيث تبلغ نسبة الماء فيه 73٪ ، لذا من الضروري الحفاظ على شرب ثمانية أكواب من الماء يوميًا.
  • ضمان التوازن الغذائي بالفيتامينات: هناك حاجة فعلية للحصول على جميع الفيتامينات بكميات كافية لتعزيز عمل الدماغ والذاكرة ، مثل الفيتامينات (C ، D ، E ، K ، B التي تعزز  الذاكرة  ، وهي أيضًا ضروري للحصول على الكمية المناسبة من المعادن مثل المغنيسيوم والحديد اليود والزنك.
  • تعلم لغة جديدة: حيث إن تعلم لغة جديدة أو حتى معرفة الحد الأدنى بلغة أخرى يمكن أن يحسن القدرة العقلية ويحمي الذاكرة ويزيد من مهارات الحفظ.
  • ممارسة التأمل: لدى الشخص العادي تدفق الأفكار دون التوقف عن حوالي 50.000 إلى 70.000 فكرة في اليوم ، لذا فإن  التأمل  والهدوء العقلي يريحان الدماغ وفقًا لما أظهرته الدراسات ، وتشمل فوائد التأمل زيادة الصحة الإدراكية والعقلية ، وتحسين الذاكرة ، وتقليل التوتر ، وتحسين التأمل من المزاج ، يزيد التركيز والانتباه ، ويحسن الأداء.
  • الاستمرار في التعلم: يقول ألبرت أينشتاين “بمجرد أن تتوقف عن التعلم ، تبدأ في الموت”. هذا صحيح وصحيح. عندما تتوقف عن التعلم ، تبدأ بعض أجزاء الدماغ في الضمور وتذبل الاتصالات العصبية غير المستخدمة ، بحيث يمكن استخدام الإنترنت للتعلم والبحث والقراءة ، وهي متاحة للجميع.
  • التمرين: قد تكون التمرين من أهم الأشياء التي يجب القيام بها للحفاظ على  الدماغ  ، حيث   تعمل  الرياضة على رفع مستويات العامل العصبي المستمد من الدماغ ، وزيادة إنتاج الخلايا فيه ، والمشي مفيد جدًا ،  واليوغا  لها دور رئيسي دور في التأثير على الذاكرة والتركيز.

تذكر المراحل

الذاكرة  هي القدرة على استعادة الحقائق والأحداث التي مر بها الشخص في حياته ، وهذا يحدث على ثلاث مراحل: 

إقرأ أيضا:أفضل طريقة لتنظيف البطن
  • الترميز:  يحدث عندما يتلقى شخص المعلومات.
  • الدمج:  يحدث عندما يأخذ الدماغ المعلومات التي قام بتشفيرها سابقًا وتخزينها في مناطق معينة من الدماغ.
  • الاسترجاع:  عندما يتذكر الشخص المعلومات المخزنة في الدماغ.

أسباب النسيان

هناك عدة أسباب  للنسيان  ، ومن بينها: 

  • الاضطرابات العاطفية:  الإجهاد أو القلق أو  الاكتئاب من  أسباب  النسيان  . تسبب الاضطرابات العاطفية أيضًا صعوبة في التركيز ومشكلات أخرى تعوق أداء الأنشطة اليومية.
  • إدمان الكحول:  يمكن أن يؤدي إدمان الكحول إلى إضعاف القدرات العقلية بشكل خطير ، وقد يتفاعل تناول الكحول مع الأدوية ويسبب فقدان الذاكرة.
  • الأدوية:  لأن بعض أنواع الأدوية تؤثر على الذاكرة ، ويمكن أن يؤدي خلط الأدوية وتناولها معًا إلى  النسيان  .
  • أمراض الدماغ:  لأن أي ورم أو عدوى في الدماغ يمكن أن تسبب مشاكل في الذاكرة.
  • نقص فيتامين ب 12:  يساعد هذا الفيتامين على الحفاظ على صحة الخلايا العصبية وخلايا الدم الحمراء ، ويمكن أن يسبب نقص الفيتامين مشاكل في الذاكرة.
  • قصور الغدة الدرقية:  يمكن أن تؤدي مشاكل الغدة الدرقية إلى  النسيان  ومشكلات التفكير.
  • إصابات الرأس:  يمكن أن تتسبب إصابات الرأس الناتجة عن السقوط أو الحوادث – حتى لو لم تتسبب في فقدان الوعي – في حدوث مشاكل في الذاكرة.
السابق
كيف أنظف فرش البيت
التالي
ما هو الفيتامين الذي يقوي الشعر

اترك تعليقاً